مذكرة تعاون بين المجموعة العربية للتعليم والتدريب وجمهورية بنين

الرياض - الرياض

    قام السيد الحاج ابدو كاباسي ممثل رئيس جمهورية بنين نيابة عن رئيس الجمهورية يرافقه وفد رفيع المستوى يضم بعض الوزراء والسفراء في بعض الدول العربية بزيارة للمجموعة العربية للتعليم والتدريب وذلك أثناء حضورهم مؤتمر الاستثمار الخليجي الإفريقي 2010 المقام تحت شعار «تعزيز العلاقات الاقتصادية» الذي ينظمه مجلس الغرف السعودية بالتعاون مع مركز الخليج للأبحاث المنعقد في مدينة الرياض.

وكان في استقبالهم الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية للتعليم والتدريب الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الطويل وعدد من مسؤولي المجموعة.

وقد عقد الطرفان جلسة مباحثات من أجل التعاون بين جمهورية بنين والمجموعة العربية للتعليم والتدريب وذلك في مجال تطوير التعليم العالي والعام والتدريب بشكل عام.

وقد أثمرت تلك المباحثات عن تشكيل فريق يضم الطرفين لتطوير آلية التعاون بينهما وتحديد المسارات المناسبة لإطلاق شراكة استراتيجية.

هذا وقد قام ممثل الرئيس نيابة عن رئيس الجمهورية بتوجيه دعوة زيارة للدكتور أحمد الطويل لزيارة جمهورية بنين في اقرب وقت ممكن.

وقد أبدى السيد الحاج ابدو كاباسي ممثل رئيس جمهورية بنين عن سعادته بزيارة بلده الثاني المملكة العربية السعودية مبدياً إعجابه الشديد بما شاهده من إمكانات تقنية ومهارات تدريبية في المجموعة العربية للتعليم والتدريب وأنها تمثل الوجه المشرق لتطور التعليم الخاص في المملكة العربية السعودية.

وتمنى أن يرى مثل هذا النموذج الرائع في بلده جمهورية بنين ليشارك في النهضة والتنمية التي تخطط لها الجمهورية خلال الأعوام القادمة.

وبدوره أعرب الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الطويل عن سعادته بهذه الزيارة وشكر ممثل الرئيس والوفد المرافق له على اختيارهم المجموعة العربية للتعاون وتبادل الخبرات معهم.

وقد أكد الدكتور الطويل أن هذا النهج التي تسير عليه المجموعة منذ انطلاقتها في تعزيز الشراكات الدولية والحرص على إيجاد منتج سعودي بخبرات سعودية تستطيع أن تؤثر في تطوير التدريب والتعليم داخلياً وخارجياً.

وقد أكد الدكتور الطويل لممثل الرئيس عن رغبته الجادة في إيجاد هذا التعاون مؤكداً أهمية التخطيط الجيد لمثل هذه المشاريع حتى تحظى بالنجاح كما في النموذج الرائع الذي جسد بالتعاون مع الجامعات الأردنية بالمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.

وفي نهاية اللقاء تم تبادل الهدايا التذكارية بين الطرفين.

لقرائة الخبر من المصدر

print