حصدت المركز الـ 15 المجموعة العربية للتعليم والتدريب ضمن الشركات الأسرع نمواً في المملكة

  في خطوة متقدمة حازت المجموعة العربية للتعليم والتدريب على المرتبة الخامسة عشرة بين مائة شركة سعودية الأسرع نمواً في قطاعها وتعتبر المجموعة العربية للتعليم والتدريب الأولى في قطاع التدريب في المملكة، وذلك خلال إعلان الشركات الأسرع نمواً في المملكة في منتدى التنافسية الخامس المقام بفندق الفورسيزون بالرياض، وقد حضر الحفل الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون ورئيس هيئة الاستثمار عمر الدباغ.

وقد جاء فوز المجموعة العربية للتعليم والتدريب بهذه المرتبة المتقدمة ليعرب عن مدى النجاح الكبير والقفزات المتميزة للمجموعة خلال السنتين الماضيتين وذلك بحصولها على عقود كبيرة سواء في مجال السنوات التحضيرية أو الاستشارات العلمية والتدريب أو برامج التدريب المتميزة والمقدمة للقطاعين العام والخاص.

وأعرب الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الطويل الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية للتعليم والتدريب عن سروره البالغ لبلوغ المجموعة العربية هذا المستوى، مؤكداً أن ذلك جاء بعد توفيق الله ثم جهود العاملين في المجموعة العربية متماشياً مع حسن التخطيط وإدارة الجودة وإبداع الأفكار والسير على خطى التميز لا التقليد.

وأكد الطويل أن هذا النجاح يعزز الثقة لدى المجموعة العربية ومنسوبيها، كما تحملهم مسؤولية مواصلة هذا التميز، مشيراً إلى أن المجموعة تسعى من خلال خططها إلى التقدم عربياً وعالمياً كما حازت على التقدم سعودياً.

وأشار الطويل إلى أن هناك خطة توسع كبيرة للمجموعة العربية للتعليم والتدريب سواء في مجال التعليم العام أو التعليم الجامعي خلال السنوات القادمة القريبة ومزيدا من التحالفات الاستراتيجية سواء مع الجامعات العالمية أو مراكز التدريب ومؤسسات التعليم الدولية.

كل ذلك يسير عبر منظومة متكاملة لتصل المجموعة العربية للتعليم والتدريب إلى المستوى العالمي الذي يشرف المملكة.

لقرائة الخبر من المصدر

print