جمعية ريادة الأعمال والمجموعة العربية للتعليم والتدريب توقعان اتفاقية تعاون

جمعية ريادة الأعمال والمجموعة العربية للتعليم والتدريب توقعان اتفاقية تعاون

الرياض - الرياض

وقعت مؤخراً بمدينة الرياض اتفاقية لاعتماد المجموعة العربية للتعليم والتدريب كمركز تدريبي معتمد للحصول على الرخصة الدولية لريادة الأعمال (ILFEN) وذلك عن طريق جمعية ريادة الأعمال بجامعة الملك سعود، وتم توقيع الاتقافية من جانب جمعية ريادة الأعمال الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الشميمري رئيس مجلس إدارة الجمعية ووقع من جانب المجموعة العربية للتعليم والتدريب الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الطويل الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية للتعليم والتدريب.

وتهدف الاتفاقية إلى بناء وتنمية الاتجاهات الإيجابية نحو تأسيس المشروعات الصغيرة في المجالات المختلفة وتقنين التأهيل المهني في مجال تأسيس وإدارة المشروعات بشكل احترافي، حيث أوضح الدكتور أحمد بن عبدالرحمن الشميمري رئيس جمعية ريادة الأعمال عقب توقيع الاتفاقية أن الرخصة الدولية لريادة الأعمال (ILFEN) مشروع وطني سعودي طموح يسعى إلى أن ينتشر في العالم العربي كنموذج لتأهيل الشباب نحو العمل الحر بشكل احترافي.

وقد تم تطويرها في جمعية ريادة الأعمال السعودية واستغرق 4 سنوات وتم تطبيقه باللغتين العربية والإنجليزية على أكثر من 10000 (عشرة آلاف) متدرب ومتدربة، ويمثل برنامج التأهيل للرخصة الدولية لريادة الأعمال (ILFEN)، ومن خلال الرخصة يمر المتدرب على أكثر من فرصة لطرح وتطوير مشروعه والاستفادة من الخدمات الإرشادية من خلال المرشدين المتخصصين الخريجين من برنامج دبلوم الإرشاد بإشراف جمعية ريادة الأعمال، فبعد تحديد السمات الريادية يلتقي المتدرب بالمرشد كما تقدم الرخصة خدمات الإرشاد المجانية للمتدرب الذي سيبدأ مشروعاً حقيقياً لمدة 3 أشهر.

من جانبه أوضح الدكتور أحمد الطويل الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية أن هذه الاتفاقية تعتبر نقلة كبيرة في تطبيق التعاون العملي في مثل هذه الاتفاقيات حيث إنها تمثل شراكة استراتيجية بين القطاعين العام والخاص وأن المجموعة العربية مستمرة بقوة في استقطاب جميع الشهادات والاختبارات الدولية والمحلية لرفع كفاءة الطلاب والطالبات لتطوير الذات والحصول على الشهادات التي تكفل لهم التفوق العلمي والعملي.

لقرائة الخبر من المصدر

print